استقبل وزير الشباب و الرياضة السيد عبد الرزاق سبقاق، رفقة وزيرة  التضامن  والأسرة وقضايا المرأة،السيدة  كوثر كريكو، الوفد الرياضي الجزائري المشارك في الألعاب البرالمبية  طوكيو-2020 و ذلك يوم الأربعاء 08 سبتمبر 2021، بالقاعة الشرفية بالمطار الدولي هواري بومدين.

تنقل السيد الوزير الوزير لاستقبال الوفد المشارك في هذه الدورة العالمية الخاصة برياضيي ذوي الهمم ان هذا الاستقبال " جاء كمرحلة ثانية وهو شكل من أشكال الاعتذار عما حدث في المرة الأولى والذي نتمنى أن لا يتكرر." مضيفا :" حضورنا  اليوم لاستقبال أبطال الجزائر هو عرفان من الدولة الجزائرية للمجهودات التي بذلها الرياضيون البرالمبيون ومساهمتهم في رفع علم الجزائر بين الأمم في سماء طوكيو."

تالقت أسماء رياضية في موعد طوكيو من بينها  جميل عثماني اسكندر الذي احرز ميداليتين في هذه الدورة  ذهبية سباق 400 متر، محطما الرقم القياسي العالمي بواقع (46 ثا 70 ج) وفضية 100 متر (صنف ت 13)، بتوقيت (10 يا 54 ج) ، و قد صرح بعد هذا التتويج : " انا جد سعيد بهذا التتويج . تعبت عليه كثيرا .

و بفضل العزيمة  و التحدي و إرادة الفوز رفع العلم الجزائري في سماء طوكيو بفضل الرياضية صفية جلال صاحبة ذهبية رمي الجلة- ف57  ورقم قياسي عالمي ، و قد صرحت فور وصولها إلى  ارض الوطن : " الحمد لله على هذا الانجاز. ميدالية المعدن النفيس لم تكن سهلة المنال"، متأسفة في الوقت نفسه ، "لعدم مشاركتها من قبل في أي تربص تحضيري تحسبا لموعد طوكيو ومعاناتها لأربع سنوات في هذا الشان."

للعلم، فقد حصد الرياضيون الجزائريون 12 ميدالية (4 ذهب، 4 فضة و 4 برونز مع تحطيم رقمين قياسيين عالميين من مجموع 67 سجلت بطوكيو، ناهيك على أربعة أرقام قياسية إفريقية،بالإضافة إلى اكتساب أحسن النتائج الفردية.         

كما شهدت برالمبياد طوكيو-2020 ،تألق الجزائرية إسمهان بوجعدار في تخصص رمي الجلة (ف 33)، بتتويجها بالذهب وبرقم قياسي برالمبي (10ر7 متر)، مبتعدة عن منافساتها بمجموع 38 سنتم.

وأول من استهل التتويجات بالذهب البرالمبي في طوكيو، المصارعة شيرين عبد اللاوي، محرزة لقب الجيدو (-52 كلغ) بالعلامة الكاملة، نتيجة وأداء، لتؤكد موهبتها العالية أمام مصارعات أحسن منها تحضيرا.

 

  

   

  

 

 

 

 

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار