أشرف اليوم الثلاثاء 06 أفريل 2021، بالمركب الأولمبي محمد بوضياف، وزير الشباب والرياضة، السيد سيد علي خالدي، رفقة كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، السيدة سليمة سواكري، و السفير المنسق المقيم لهيئة الأمم المتحدة بالجزائر ، السيد ايريك أوفرفس، على إحياء الذكرى (Eric OVERVEST) الثامنة "لليوم الدولي للرياضة في خدمة التنمية والسلام".

بهذه المناسبة، أكد السيد الوزير على دور الرياضة في بعث السلام وتكريس التقارب بين الشعوب وتحقيق التنمية المستدامة الشاملة على الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية و البيئية، لاسيما من خلال تعزيز الأخلاق والمثل الإنسانية العليا وتمكين المرأة والشباب ونبذ العنف والتطرف وتوفير فرص الاستثمار وخلق مناصب الشغل وتحفيز التضامن والإدماج الاجتماعي.

كما كانت هذه المناسبة فرصة للتذكير بمساعي وزارة الشباب والرياضة من أجل تطوير الرياضة وتوسيع ممارستها على اكبر نطاق، لا سيما من خلال مايلي:

أولا، تحسين التغطية بالمنشآت الرياضية عبر كامل التراب الوطني خاصة في مناطق الظل؛

ثانيا، إعادة بعث الرياضة المدرسية و الجامعية؛

ثالثا، التكفل بالمواهب الرياضية الشابة ورياضي النخبة؛

رابعا، أخلقة الرياضة ودعم الحكم الراشد في المجال الرياضي.

وأخيرا، اختتم اللقاء بحوار مفتوح مع تلاميذ وطلبة الثانوية الرياضية الوطنية بدرارية والمدرسة العليا لعلوم وتكنولوجيا الرياضة بدالي ابراهيم حول اختيار المهن الرياضية للمساهمة في التنمية المستدامة الشاملة للمجتمع

 

ملخص النشاطات و الحمالات التحسيسية عبر الشواطئ

لمديرية الشباب و الرياضة لولاية  تلمسان  

شاهد كل الفيديوهات

 

 

الأخبار باستمرار